أنواع الشعر وكيفية التعرف عليها والتمييز بينها

يعتبر الشعر هو المعبر الأول عن الجمال بالنسبة للنساء، فهن يعطين شهرهم أهمية كبيرة على اعتبار أنه هو من يزيد من جمالهم وتأقلهم دائما، ونفس الحال ينطبق على الرجال لكنهم لا يهتموا به ويعطوه القدر الكافى كما تفعل النساء، لذلك في هذا المقال سيتم التعرف على أنواع الشعر المختلفة وكيفية الإعتناء بها.

يوجد أربع أنواع مختلفة من الشعر، لكل نوع خصائصه التي تميزه عن غيره، وتتمثل تلك الأنواع في الآتى:

1- الشعر الدهني

سمي هذا النوع بالدهني نظرا لكثرة الإفرازات اللزجة التي تخرج من الغدد الموجودة في الرأس والتي تسمى بالزهم والتي تؤثر على الشعر، وقد يرى البعض أن تلك الإفرازات سيئة وبلا قيمة، خاصة وأن الشعر يفقد تسريحته الخاصة، إلا أنها تلعب دورا مهما في الحفاظ على الشعر من التساقط والإبقاء على لمعانه وقوته.

ويتميز الشعر الدهني عادة أنه يكون مغطى بطبقة من الزيت أو الدهن، كما أن الشعر يكون ناعما جدا وخفيفا وبالتالى تصبح خصلة الشعر ضعيفة، كما يتمتع هذا النوع من أنواع الشعر باللمعان ويتميز بسهولة التسريح والتصفيف.

يؤدي عدم غسل الشعر الدهني لمدة طويلة إلى تراكم الدهون في فروة الرأس بالشكل الذي يؤدي إلى إتساخه، بالإضافة إلى تكون القشرة في الرأس مما تؤدي إلى الرغبة في الحكة المستمرة في فروة الرأس.

ويرجع كون الشعر دهنيا إلى الإفراط في تسريحه، بالإضافة إلى زيادة نسبة الأملاح في الجسم مما يؤدي إلى زيادة التعرق، بجانب تناول أغذية تحتوي على نسب عالية من الدهون.

في بعض الأحيان الأخرى قد تكون تلك الإفرازات خطرة إذا زادت عن الحد الطبيعي لها، لأنها ستجعل الشعر وفروة الرأس ذات طابع زيتي ودهني لزج بشكل قد لا يمكن تقبله، كما أنها تساعد على ظهور حب الشباب والتهاب الجلد الدهني والذي تظهر فيه بقع من الجلد الأحمر القشري على فروة الرأس والوجه، وستكون زيتية وتصيب الحكة والتقشر المستمر.

2- الشعر الجاف

هو الشعر الذي يفقد لمعانه وبتعرض للجفاف فورا بعد غسله، وكلما كانت إفرازات الغدد المجودة في الرأس كبيرة كلما كان الشعر دهنيا، فعلى العكس في تلك الحالة إذا كانت إفرازات الغدد قليلة فإن الشعر سيكون جافا بمجرد تجفيفه من المياه ليفقد جماله وحيويته ولمعانه.

ويتميز الشعر الجاف في أغلب الأوقات بأنه يصاب التلف وفقد اللمعان والكثافة الموجودة، بالإضافة إلى أن هذا النوع دائما ما يكون خشن وتكون هناك صعوبة بالغة في تسريحه وتصفيفه خاصة بعد الغسل، حيث أنه يفقد الزيوت الموجودة به والتي تعتبر قليلة نظرا لقلة إفرازات الغدد، وبالتالي يصعب تصفيف الشعر.

كما يعاني هذا النوع من الشعر من تقصف الأطراف بسرعة، بحيث يصبح صعيف وهش بالشكل الذي يجعله دائما متناثر ومتطاير في أغلب الأوقات في شكل قبيح.

وتكثر الأسباب التي تجعل الشعر جافا وهشا ومنها الإكثار من استخدام الشامبو وغسل الشعر بالصابون الغير مناسب لنوعية وطبيعة الشعر، بالإضافة إلى الإفراط في استخدام مجففات الشعر الكهربائية، بجانب تقلبات الجو والتعرض إلى أشعة الشمس الضارة لفترة طويلة.

ويوجد بعض الأسباب المرضية التي تتسبب في كون الشعر جافا وهي فقدان الشهية العصبي وقصور الغدد الجار درقية والغدة الدرقية، بالإضافة إلى الإصابة بمتلازمة مينكيس.

3- الشعر العادي

يعتبر الشعر العادي هو النقطة الفاصلة ما بين الشعر الدهني والشعر الجاف، حيث أنه يقع في منزلة متوسطة بينهم، فهذا الشعر لا يتمتع باللمعان بدرجة كبيرة كما أنه لا يكون جافا وخاليا من الزيوت والدهون التي تفرزها الغدد الموجودة بالرأس.

فالشعر الجاف هو الوسط بين النوعين حيث يوجد توازن في كمية الإفرازات الموجودة في الرأس، ولتلك الأسباب يعد هذا النوع هو أفضل أنواع الشعر وأكثرهم صحة.

يتميز هذا الشعر العادي بلمعة معتدلة وجذابة تضفي جمالا ورونقا على الشعر، وتجعل صاحبه يبدو في حالة جيدة وأنيقة بعيدا عن الدهون الكثيرة التي تظهر في الشعر، وبعيدا عن التقصف والضعف الذي يظهر على الشعر.

كما يتميز هذا النوع من الشعر بسهولة التسريح والتصفيف، بالإضافة إلى إمكانية استخدام السيشوار معه والذى يضفي مزيدا من الجمال، ويساعد هذا الشعر صاحبه على تجربة العديد من التسريحات والقصات الجديدة كأن يكون مموجا أو مفرودا أو حتى مجعدا، وذلك يرجع إلى كون الشعر مرنا وناعما.

4- الشعر المختلط

يمثل هذا النوع من الشعر خليطا بين الأنواع التي ذكرت سابقا، حيث أن فروة الرأس تكون زيتية ودهنية نظرا لكثرة الإفرازات التي تخرج من الغدد الموجودة في الرأس، إلا أن الشعرة تكون جافة وهشة وتعاني من التقصف، أما الشعر نفسه فهو يعاني من خشونة الملمس، لذلك يعتبر هو أصعب أنواع الشعر من حيث طريقة التعامل معه إذ يحتاج إلى معاملة وعناية خاصة.

ويرجع سبب كون الشعر مختلطا بسبب كثرة التعرض إلى أشعة الشمس الفوق البنفسجية الضارة، بالإضافة إلى كثيرة استخدام الشامبو والإفراط في استخدام مجففات الشعر.

كيفية التعرف على نوع الشعر

قد يجد البعض صعوبة في التفريق بين أنواع الشعر السابقة، لذلك وفرنا طريقة أخرى يمكن من خلالها معرفة أي نوع من الشعر تمتلكين، ولكن يتطلب ذلك القيام ببعض الخطوات التي تتمثل في الآتي:

1- غسل الشعر ليلا قبل النوم بماء درجة حرارته معتدلة، وبعدها يتم تجفيفه بشكل جيد بمنشفة ناعمة.

2- عدم استخدام مجفف الشعر الكهربي بعد تجفيف الشعر بواسطة المنشفة، بالإضافة إلى عدم استخدام أى زيوت أو شامبوهات أو أى صابون وأى مستحضرات تجميل تخص الشعر، فلابد أن يخلو من مثل تلك الأشياء ويكون طبيعيا.

3- ترك الشعر منسدل بدون ربطة لمدة تتراوح ما بين 8 لـ 12 ساعة.

4- وفي الصباح الباكر يمكن الكشف عن النتيجة، فإذا كانت فروة الرأس يعلوها طبقة كبيرة من الدهون والتي ستظهر بشكل واضح وكثيف ويمكن لمسها فنوع الشعر في تلك الحالة دهني.

أما إذا كان الشعر متناثر ومتطاير وتشعرين بخشونته بالإضافة إلى وجود بعض خصلات الشعر المتساقطة على الوسادة مكان النوم ففي هذا الحالة يكون الشعر من النوع الجاف.

والحالة الأخيرة أن تكون فروة الرأس ممتلئة ببعض الدهون والزيوت ولكن على الرغم من ذلك فإن الشعر يتمتع بالقوة والنضارة وتشعرين بأن قوامه متماسك، ففي هذه الحالة فإن الشعر من النوع الأفضل وهو الشعر العادي.

كيفية الإعتناء بالشعر

تتمثل طرق الإعتناء بالشعر بأنواعه المختلفة على معرفة نوع الشعر والذي بدوره سيساعد على معرفة نوعية الشامبو المستخدم فى غسل الشعر للحفاظ عليه وإبقائه قويا ونضرا ويساعد على الظهور بمظهر جذاب.

إضافة إلى تجفيف الشعر جيدا بمنشفة ناعمة وعدم الإكثار من استخدام المجفف الكهربي، ووضع بعضا من البلسم والمرطبات على الشعر بعد غسله مع مراعاة استخدام أنواع معينة لتكون مناسبة لطبيعة الشعر.

تجنب التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة وإذا اقتضى الأمر فلابد من ارتداء قبعة لحماية الشعر من الأشعة الضارة التي تقوم بإضعاف خصلات الشعر بالشكل الذي يجعلها ضعيفة وهشة، مما يفقد الشعر جماله ورونقه.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *